نسعى دوماً في إمداد إلى تعزيز الترابط وإيجاد هدف مشترك لدى موظفينا، وهو أمرٌ بالغ الأهمية نظراً لحقيقة أن قوتنا العاملة متنوعة وتضم أكثر من 37 جنسية.

نقوم باستمرار بتنظيم أنشطة ترفيهية منتظمة لضمان أن يستمتع الجميع بتجارب جديدة بالإضافة إلى التواصل مع ثقافاتهم. يتم ذلك من خلال الفريق المخصص لتشجيع إشراك الموظفين والذي قام بإنشاء ثمانية أندية مختلفة ومنها ورشة التصوير الفوتوغرافي التي تحظى بشعبية كبيرة.

وللعمال الذين يميلون أكثر للرياضة لدينا منافسات منتظمة لألعاب الكريكيت وكرة القدم. تساعد هذه الأنشطة على تشجيع المنافسة مع الحفاظ دائماً على الروح الرياضية.

بالإضافة إلى ما سبق، نحرص دائماً على إقامة موائد الإفطار خلال شهر رمضان المبارك، وهو وقت يسمح لنا جميعاً بالترابط الأخوي ويحظى دوماً بحضور وترحيب جميع عاملينا.